منتديات التوأمان الإسلامية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً فيكم في منتديات التوأمان الإسلامية
نتمنى من الله عزوجل ان يرزقنا الصدق في القول والإخلاص في العمل
ان شاء الله نستفاد ونفيد
جعل الله هذا المنتدى حجة لنا لا علينا يوم الحساب انه ولي ذلك والقادر عليه
لا تنسونا من صالح الدعاء بظهر الغيب
من طرف إدارة منتديات التوأمان الاسلامية

الحياء حلة جمال و حيلة كمال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحياء حلة جمال و حيلة كمال

مُساهمة من طرف ????? في الأحد يناير 22, 2012 4:11 pm

الحياء حلة جمال و حيلة كمال
يحترم في عيون الناس صاحبه
و يزداد قدره
و يعظم جانبه
فمن لبس ثوب الحياء
استوجب من الخلق الثناء
و مالت إليه القلوب
و نال كل أمر محبوب
و من قل حياؤه ,, قل أحباؤه

الحياء]

خلق يبعث على فعل كل مليح وترك كل قبيح، فهو من صفات النفس المحمودة التي تستلزم الأنصراف من القبائح وتركها وهو من أفضل صفات النفس وأجلها وهو من خلق الكرام وسمة أهل المرؤة والفضل.
قال صلى الله عليه وسلم: { إن الله عز وجل حيي ستير يحب الحياء والستر}
وفي الصحيحين عن أبي سعيد قال { كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد حياء من العذراء في خدرها فإذا رأى شيئا يكرهه عرفناه في وجهه }
فالحياء صفة لله تعالى أثبتها لنفسه
و هو صفة الأنبياء و الملائكة
قال عليه الصلاة والسلام : " ألا أستحي من رجل تستحي منه الملائكة "
و صفة الصالحين من الناس
قال تعالى " فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاء"
ومن الحكم التي قيلت في شأن الحياء: ( من كساه الحياء ثوبه لم يرى الناس عيبه)

وقال الشاعر:
ورب قبيحة ما حال بيني *** وبين ركوبها إلا الحياء

لذلك فعندما نرى إنساناً لا يكترث ولا يبالي فيما يبدر منه من مظهره أو قوله أو حركاته يكون سبب ذلك قلة حيائه وضعف إيمانه كما جاء في الحديث{ إذا لم تستح فافعل ما شئت }.

وقد قال الشاعر:

إذا رزق الفتى وجهاً وقاحاً *** تقلب في الأمور كما يشاء
فمالك في معاتبة الذي لا *** حياء لوجهه إلا العناء

قال أبو حاتم: إن المرء إذا إشتد حياؤه صان ودفن مساوئه ونشر محاسنه.
اسأل الله ان يسبغ علينا نعمه ظاهرة وباطنة

?????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحياء حلة جمال و حيلة كمال

مُساهمة من طرف شذى الياسمين في السبت يناير 28, 2012 9:40 am

إن الحياء خلق يبعث على فعل كل مليح وترك كل قبيح، فهو من صفات النفس المحمودة.. وهو رأس مكارم الأخلاق، وزينة الإيمان، وشعار الإسلام؛ كما في الحديث: "إن لكل دين خُلقًا، وخُلُقُ الإسلام الحياء". فالحياء دليل على الخير، وهو المخُبْر عن السلامة، والمجير من الذم.

وفي الصحيحين: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "الإيمان بضعٌ وسبعون شعبة، فأفضلها قول: لا إله إلا الله، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان".


من لم يتربى على الحيــاء .. يستطيع ان يفعل ما يشـــاء..فى حيــاة كثرت فيها الفحشــاء..فما أعظم الاسلام حينما عظم الحياء..وجعله من أروع صفــات النســاء...
جزاكم الله خيراً وزينّا الله وإياكم بالحياء ..

بارك الله فيكم

التوقيع

لن ترتوي ياقلب إلا بنفحة إيمان ولن تكتحلي ياعين إلا برؤية الرحمن


 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


شجاني حبها حتى بكيت وفوق الأرض مذهولا مشيت وفي قلبي لها شوقا بنيت فقالت هل سعيت لكي تراني??? قلت أنا لغيرك ما سعيت لإنك يا جنة الفردوس أغلى ما تمنيت


 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


(كم ظنَّ النّاسُ بنا خيراً ، واللهُ بِحالِنا أعلمُ وأقْدَر .. وكم رأى النّاسُ من ظواهِرنا فجاملونا ونحنُ بالضّربِ أولى وأجْدَر .. نتزيّنُ أمامَ الخلق بجميلِ المنطق وحُسنِ الكلام .. ثمَّ نرتكِبُ القبائح إذا خلونا مع ربّنا ذي الجلالِ والإكرام) بدأتُ أنزع الاشيــاء من قلبي بهدوء حتى إذا مـاا بدأ رمضان أصبح القلب خـــالٍ إلاّ منك يـــا الله ♥️اللَّهُـمـَ بَلِغْنـَـآ رَمَضَـآن♥️

avatar
شذى الياسمين
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى

عدد المساهمات : 1647
تاريخ التسجيل : 21/11/2009

http://eslamysonny.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحياء حلة جمال و حيلة كمال

مُساهمة من طرف بسمة حياتي في الأحد يناير 29, 2012 11:18 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

ان الحياء من اجمل صفات كل مسلم ومسلمة

اسال الله العظيم ان يجعلنا من اهل الحياء ويزين قلوبنا بالحياء

جزاكم الله الفردوس الاعلى

التوقيع
avatar
بسمة حياتي
نائبة المدير
نائبة المدير

عدد المساهمات : 2226
تاريخ التسجيل : 17/05/2010

http://www.youtube.com/watch?v=cYUikIRIc28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى