منتديات التوأمان الإسلامية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً فيكم في منتديات التوأمان الإسلامية
نتمنى من الله عزوجل ان يرزقنا الصدق في القول والإخلاص في العمل
ان شاء الله نستفاد ونفيد
جعل الله هذا المنتدى حجة لنا لا علينا يوم الحساب انه ولي ذلك والقادر عليه
لا تنسونا من صالح الدعاء بظهر الغيب
من طرف إدارة منتديات التوأمان الاسلامية

غصة في القلب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

غصة في القلب

مُساهمة من طرف أميرة بكلمتي في الأربعاء فبراير 24, 2010 7:53 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المشاعر الإنسانية لا تعّرف بلغة أو عرق أو لون،

المشاعر النبيلة أمر فطري عند كل البشر مادامت بداخله إنسانية الإنسان...

كان هناك أب في ال 85 من عمره وابنه في ال 40 وكانا في حديقة المنزل وإذ بعصفور يطير بالقرب منهما
فسأل الأب ابنه
الأب: ما هذا ؟
الابن: عصفور
وبعد دقائق عاد الأب وسأل للمرة الثانية
الأب: ما هذا؟
الابن بإستغراب : انه عصفور!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الثالثة
الأب: ما هذا؟
الابن وقد ارتفع صوته: لقد أخبرتك للتو يا أبي انه عصفور !!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الرابعة
الأب: ما هذا؟
الابن وقد ارتفع صوته أكثر: عصفور يا أبي عصفور "وباستهزاء" عص فووو ر"
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الخامسة
الأب: ما هذا؟
فلم يحتمل الابن هذا و أشتاط غضبا وارتفع صوته أكثر وأكثر وقال: لماذا تفعل هذا؟ لقد أخبرتك عدة مرات انه عصفور . لماذا لا تفهم ذلك؟
عندئذ قام الأب ودخل المنزل ثم عاد بعد دقائق ومعه مذكرته اليومية ثم أعطاه لإبنه وقال له أقرأها
بدأ الابن يقرأ : اليوم أكمل ابني 3 سنوات وكان يجلس معي بالحديقة وعندها حل أمامنا عصفور يصيح في الحديقة فسألني ابني ما هذا فقلت له انه عصفور
وعاد ليسألني نفس السؤال ل 21 مرة وأنا أجبته ل 21 مرة إنه عصفور..
وفي كل مرةٍ كان يسألني فيها.. كنت أحبه أكثر..
وأجيبه بكل حب وحنان..
إنه عصفور...!!!!
بقيت أحضنه وأقبله وأضحك معه حتى تعب فحملته وذهبنا فجلسنا......
وما أن انتهى من من قراءة المذكرة..
حتى بللت الدموع أوراقها..
وأخذ أبوه في أحضانه وقال..
يا أبي إنه عصفور..
سبحان الله.....
قال الله تعالى في القرآن الكريم :
( وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا
صدق الله العظيم


هذه قصة تذكرها دوما قبل ان تحدث غصة في قلوب اغلى الناس
اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا
avatar
أميرة بكلمتي
عضو
عضو

عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 22/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

هكذا هى الدنيا من يتعلم اختاه

مُساهمة من طرف مروان في الأربعاء فبراير 24, 2010 9:03 pm

أميرة بكلمتي كتب:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المشاعر الإنسانية لا تعّرف بلغة أو عرق أو لون،

المشاعر النبيلة أمر فطري عند كل البشر مادامت بداخله إنسانية الإنسان...

كان هناك أب في ال 85 من عمره وابنه في ال 40 وكانا في حديقة المنزل وإذ بعصفور يطير بالقرب منهما
فسأل الأب ابنه
الأب: ما هذا ؟
الابن: عصفور
وبعد دقائق عاد الأب وسأل للمرة الثانية
الأب: ما هذا؟
الابن بإستغراب : انه عصفور!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الثالثة
الأب: ما هذا؟
الابن وقد ارتفع صوته: لقد أخبرتك للتو يا أبي انه عصفور !!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الرابعة
الأب: ما هذا؟
الابن وقد ارتفع صوته أكثر: عصفور يا أبي عصفور "وباستهزاء" عص فووو ر"
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الخامسة
الأب: ما هذا؟
فلم يحتمل الابن هذا و أشتاط غضبا وارتفع صوته أكثر وأكثر وقال: لماذا تفعل هذا؟ لقد أخبرتك عدة مرات انه عصفور . لماذا لا تفهم ذلك؟
عندئذ قام الأب ودخل المنزل ثم عاد بعد دقائق ومعه مذكرته اليومية ثم أعطاه لإبنه وقال له أقرأها
بدأ الابن يقرأ : اليوم أكمل ابني 3 سنوات وكان يجلس معي بالحديقة وعندها حل أمامنا عصفور يصيح في الحديقة فسألني ابني ما هذا فقلت له انه عصفور
وعاد ليسألني نفس السؤال ل 21 مرة وأنا أجبته ل 21 مرة إنه عصفور..
وفي كل مرةٍ كان يسألني فيها.. كنت أحبه أكثر..
وأجيبه بكل حب وحنان..
إنه عصفور...!!!!
بقيت أحضنه وأقبله وأضحك معه حتى تعب فحملته وذهبنا فجلسنا......
وما أن انتهى من من قراءة المذكرة..
حتى بللت الدموع أوراقها..
وأخذ أبوه في أحضانه وقال..
يا أبي إنه عصفور..
سبحان الله.....
قال الله تعالى في القرآن الكريم :
( وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا
صدق الله العظيم


هذه قصة تذكرها دوما قبل ان تحدث غصة في قلوب اغلى الناس
اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا

مروان
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 24/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غصة في القلب

مُساهمة من طرف خديجه في الخميس فبراير 25, 2010 11:07 am

بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك

avatar
خديجه
نائبة المدير
نائبة المدير

عدد المساهمات : 1537
تاريخ التسجيل : 23/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غصة في القلب

مُساهمة من طرف مؤمنة بربي في الأربعاء مارس 10, 2010 6:10 pm

بارك الله فيك اختى اميرة
جزاك الله خيرا

التوقيع
avatar
مؤمنة بربي
نائبة المدير
نائبة المدير

عدد المساهمات : 1550
تاريخ التسجيل : 04/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غصة في القلب

مُساهمة من طرف شذى الياسمين في الخميس مارس 11, 2010 10:13 am

بارك الله فيك أختي وجزاك عنا كل خير
اللهم ارزقنا رضاك ثم رضاهم ؛ وعافنا واعفو عنا

التوقيع

لن ترتوي ياقلب إلا بنفحة إيمان ولن تكتحلي ياعين إلا برؤية الرحمن


 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


شجاني حبها حتى بكيت وفوق الأرض مذهولا مشيت وفي قلبي لها شوقا بنيت فقالت هل سعيت لكي تراني??? قلت أنا لغيرك ما سعيت لإنك يا جنة الفردوس أغلى ما تمنيت


 ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


(كم ظنَّ النّاسُ بنا خيراً ، واللهُ بِحالِنا أعلمُ وأقْدَر .. وكم رأى النّاسُ من ظواهِرنا فجاملونا ونحنُ بالضّربِ أولى وأجْدَر .. نتزيّنُ أمامَ الخلق بجميلِ المنطق وحُسنِ الكلام .. ثمَّ نرتكِبُ القبائح إذا خلونا مع ربّنا ذي الجلالِ والإكرام) بدأتُ أنزع الاشيــاء من قلبي بهدوء حتى إذا مـاا بدأ رمضان أصبح القلب خـــالٍ إلاّ منك يـــا الله ♥️اللَّهُـمـَ بَلِغْنـَـآ رَمَضَـآن♥️

avatar
شذى الياسمين
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى

عدد المساهمات : 1647
تاريخ التسجيل : 21/11/2009

http://eslamysonny.ahlamuntada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى